مديرية شمال غزة تكرّم المعلم خضر السبع لبلوغه سن التقاعد

كرّمت مديرية التربية والتعليم في شمال غزة، المعلم الفاضل خضر إبراهيم السبع، من مدرسة غازي الشوا الأساسية للبنين، لبلوغه سن التقاعد من البذل والعطاء وتربية النشء وخدمة المجتمع.

جاء ذلك خلال الحفل الذي أقامته مدرسته، بحضور مدير التربية والتعليم أ. محمود أبو حصيرة، ومدير الدائرة الإدارية أ. منير أبو زعيتر، ورئيس قسم العلاقات العامة والإعلام أ. إسماعيل البياري، ورئيس قسم الأنشطة الطلابية أ. محمد كلوب، ومدير المدرسة أ. جميل قاسم، وذوي المعلم المحتفى به.

ورحب مدير المدرسة بالحضور، مشيداً بمناقب المربي السبع، ودوره في خدمة العملية التعليمية، متمنيا له دوام الصحة والعافية ومواصلة خدمة أبناء شعبنا.

من جهته تحدث أ. أبو حصيرة عن دور المعلمين في تربية النشء والمساهمة في خدمة المجتمع، مؤكداً على أن المعلم الفلسطيني يستحق كل التقدير لدوره التربوي.

كما أشاد أ. أبو حصيرة بخصال وشمائل المحتفى به، داعيا جموع المعلمين إلى اقتفاء أثره، حيث كان مثالاً يحتذى في البذل والعطاء والإيثار وترك على مدار سنوات عمله الحافلة، بصمة واضحة في أبنائنا الطلبة وزملائه الذين عملوا معه طيلة سنوات خدمته في سلك التربية والتعليم.

وأوضح أن الوصول إلى التقاعد بالنسبة للمعلم لا يعني انتهاء الحياة، وإنما يشكل مرحلة جديدة من البناء، مشيرا إلى أن رسالة المعلم لا تنتهي عند أسوار المدرسة وإنما تمتد لتطال كافة جوانب الحياة والشرائح المجتمعية المختلفة.

من جانبه ألقى المعلم المحتفى به كلمة أشاد خلالها بالقائمين على تنظيم حفل التكريم البهيج، مثمنا جهودهم المقدّرة، التي تنم عن مدى وفائهم وانتمائهم لرسالة التربية والتعليم الخالدة.

ودعا المعلم السبع زملاءه المعلمين إلى مواصلة طريق البذل والعطاء لخدمة مسيرة التربية والتعليم وخدمة المجتمع، بالرغم من الظروف الصعبة التي يمرون بها.

وفي ختام الحفل، تم توزيع دروع التقدير والهدايا للمعلم السبع وسط دعوات بأن ينعم الله عليه بوافر الصحة والعافية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*